بسمة
الرئيسية | مقالات و ابحاث | ريادة الأعمال | مسابقة حصرية... والشعار انقل فكرتك الى حيز التطبيق و250 ألف للأول

مسابقة حصرية... والشعار انقل فكرتك الى حيز التطبيق و250 ألف للأول

المصدر:

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مسابقة حصرية... والشعار انقل فكرتك الى حيز التطبيق و250 ألف للأول

أسبوع واحد وينتهي التقديم على مسابقة "فكرة" لعام 2010 التي تنظمها حاضنة تقانة المعلومات والاتصالات

   أسبوع واحد وينتهي التقديم على مسابقة "فكرة" لعام 2010 التي تنظمها حاضنة تقانة المعلومات والاتصالات،لكن الملفت للنظر هذا العام هو تغيير شعار المسابقة من" فكرة قد تغير العالم" الى "انقل فكرتك الى حيز التطبيق".. لكن هل سنطبق فكرة التطبيق الذي لطالما نتحدث عن الكثير من الافكار التي نمتلكها لكننا لانعرف كيفية تطبيقها لعدم وجود التمويل تارة ونتيجة احباط الغير تارة اخرى، فالحديث عن شاب هندي ابتكر سكنر يفحص الشاحنات التي تعبر الحدود الدولية لايحوي على فكرة جديدة لكن الجديد هو تطويره لفكرة سابقة وتطبيقها، وحصد ثمن تطويره ملايين الدولارات حسب ما حدثني احد الاصدقاء خلال تواجده في معرض جنيف الدولي للاختراعات.

هدف "فكرة"

هدف المسابقة تشجيع الشباب، للقيام بإدارة أعمالهم الصغيرة والتي تنطلق من فكرة وتتطور لتصبح مشروع مستقبلي لهم، هذا لخصته مديرة حاضنة تقانة المعلومات والاتصالات فدوى مراد عن هدف المسابقة والتي تضيف :حالياً نحن بصدد استقبال طلبات مسابقة "فكرة" لعام 2010 والخاصة بمشاريع الجامعية المتميزة المتعلقة بالمعلوماتية أو تقانة المعلومات والاتصالات ، وطالما المشروع بسياق تقانة الاتصالات فهو مرحب به وطبعاً يجب ان تكون الفكرة ابتكارية أو تطوير لشيء كان موجود هذه الشروط المطلوبة. وسبب توجه المسابقة لطلاب الجامعة لتغيير طريقة التفكير في مشاريع التخرج اي الابتعاد عن التفكير بمشروع لمجرد التخرج بل حتى يكون مشروع التخرج مشروع مستقبلي ويستمر، وخاصة ان الطالب الجامعي لديه أفكار جديدة ومتميزة لانه يكون في حالة ربط بين الحياة العملية والعلم الذي تلقنه، فالمسابقة نوع من الدعم لهؤلاء الطلبة.

خبر سار

أول 10 مشاريع تصل الى النهائيات سيحصد أصحابها جوائز عينية وأول ثلاثة سينالون جوائز مادية. ولكن لهذه السنة تقول مراد: لن يكون هناك احتضان كما كان سابقاً، والاحتضان مقرون بمدى تطبيق الفكرة ووجود خطة العمل وقدرة أصحابها على الاستمرارية. وذلك لاسباب منها المساحة المحدودة للحاضنة والامر الاخر وجود مشاريع تم قبول احتضانها ينتظر اصحابها دورهم ومن الممكن ان يتخرج شباب وان يدخل مكانهم شباب جدد ولكن سيبقى آخرون على قائمة الانتظار.أما الخبر المسر هو العمل على توسيع الحاضنة حيث ستنشئ حاضنة بكلية الهندسة الميكانيكية، والامر الاخر هو تكثيف حملة المسابقة لهذا العام لتشمل الجامعات الخاصة والسبب وجود حاضنة في حمص وقريباً ستكون حاضنة اللاذقية جاهزة. وبالنسبة للمبالغ التي تقدم للفائزين تقول مراد: المبالغ تقدم من الجمعية السورية للمعلوماتية ف مسابقة “فكرة” لها ثلاث جوائز هي تقديم مبلغ 250 الف للفائز الاول و200 الف للثاني و 150 الف للثالث. أما برنامج ابدأ كان بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد أل مكتوم والمسابقة التي نفذت من البرنامج هي مسابقة ابدأ وطلب منا ان نتريث والسبب هي الازمةالمالية العالمية ، والبرنامج لم يلغى وكانت الجائزة على افضل خطتي عمل هي مبلغ 500 الف من مؤسسة محمد بن راشد ال مكتوم.

تعاون

التعاون مع مؤسسات ريادة الاعمال في سورية موجود وهناك تعاون مع مؤسسات تساعد الشباب بمنح قروض اذا احتاجوا لدعم مشروعهم منها مؤسسة بداية ومشروع انطلاقة التي تقدمه شركة شل للتدريب على خطة الاعمال. وتشير مراد الى تعاون على صعيد عالمي حيث  لها انتسابات في منظمات دولية منها شبكة الحاضنات العالمية وشبكة الحاضنات الاورومتوسطية، ويوجد انواع اخرى من التعاون منها على سبيل المثال دورة لتدريب مداراء حاضنات.

وبالنهاية دخول الحاضنة ليس مشروط بمسابقة بل بوجود فكرة مشروع متميزة وخطة عمل، ومدة الاحتتضان سنتان وكل ثلاثة اشهر تقوم ادارة الحاضنة بتقييم المشروع وفي حال لم يكن المشروع مستمر بشكل جيد يخرج من الاحتتضان.

ومن شروط المسابقة لهذا العام ان يكون المشروع مشروع تخرج سنة رابعة أو خامسة للعام 2009 – 2010 حصراً وأن يكون صاحب المشروع من الجامعات السورية العامة والخاصة ومن الكليات المتعلقة بتقانة المعلومات وأن تكون الفكرة متميزة. أما مراحل المسابقة هي تقديم الاستمارات والتقييم الاولي للمشاريع والمرحلة الثالثة التقييم النوعي لمشاريع العشرة الاوائل والمرحلة الرابعة اعلان النتائج والجوائز.

و لعلها خطوة جيدة وسباقة هي تغيير شعار المسابقة لكن علينا ايضاً ان نغير الشعار الى حيز التطبيق لكي لايبقى مجرد شعار، ونزيد الاهتمام بنوعية المشاريع المقدمة ونعمل على تنوع فرص المشاركة لتكون لكل مهتم في قطاع التكنولوجيا التي بات ذو همية بالغة وذو اولوية في العالم.

المصدر:

بسمة
مشاركة: Post on Facebook Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter

Subscribe to comments feed التعليقات (4 تعليقات سابقة)

Tina 30/05/2012 17:52:57
A pleasingly rational asnewr. Good to hear from you.
Luis 02/06/2012 01:22:18
Hey, good to find someone who argees with me. GMTA.
Gajendra 19/10/2013 07:00:55
I feel so much happier now I unandstred all this. Thanks!
Iris 21/10/2013 07:48:31
That's more than seenlbis! That's a great post!
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

افضل شركة فوركس


مسلسل


كتاب صناعة المال


افلام اجنبية


تسجيل دخول

Or you can

Connect with facebook

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة

قيم هذا المقال

0

الرسائل الإخبارية

Tagged as:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع